الاثنين, 23-سبتمبر 2019- الساعة 11:58 ص - آخر تحديث: 11:34 ص (08:34) بتوقيت غرينيتش

محمد سالم بارمادة

حلم اليمن الاتحادي الجديد

محمد سالم بارمادة

الرئيس هادي .. الوعد والعهد
 محمد سالم بارمادة
الرئيس هادي .. وهجا لا تطفئه نفثات الافاعي
محمد سالم بارمادة

فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة قائد أحس بالمسؤولية التي تقع على عاتقه, استطاع ان يكتب لنفسه تاريخا جديدا بقدرتة على تفكيك نظام صالح العائلي الذي جثم على صدور الشعب اليمني ثلاثون عاما, فجرد كل القيادات العسكرية التي كانت تدين للمخلوع صالح بالولاء من مناصبها, واصدر قرارات رئاسية لاعادة هيكلة الجيش والامن, ادار فخامته حوارا سياسيا يمنيا خالصا وهو ماعرف بمؤتمر الحوار الوطني لما يقارب العشره الاشهر.


ان الصدق والعفوية في الحديث هما صفات يتمتع بها فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، فعندما يتحدث تخرج كلماته من القلب فتدخل الى القلوب دون استئذان، وعندما يتحدث ايضا يخرس الالسن ويقطع الطريق امام المشككين.
 

لقد دلت مجريات الاحداث وتطوراتها ان فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي كان ولازال متشبتا بقناعاته الوطنية، يؤمن بمبادي الكرامة وبالتصدي لمشاريع الهيمنة الايرانية على الدول العربية، وقف صامدا بوجه المتوهمون الذين كانوا يعتقدون انهم سوف يسيطرون على اليمن وكان حازما في هذا الامر.

بالإرادة والعزم استطاع الرئيس هادي ان يجد لشعبه مكانا مشرفا بين الامم رغم كل الظروف التي تمر بها اليمن, وارتقى بمفهوم العز الى الشهب, واستطاع ان يجعل الانقلابيين الحوثيين الايرانيين يجترون خيبة احلامهم الكاذبة وجبينهم لصيق التراب.


أخيرا أقول .. فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي قائدا يتنكب المسؤوليات الجسام لتحقيق الانتصار، وهذا اليقين بالنصر هو الذي يجعل متون الجو ملاعب للنسور تسابق الريح وتتحدى الاعاصير، وتخرج من التاريخ كوميض النور, لتصير وهجا على راس السارية لا تطفئه نفثات الافاعي ولا نقيق الضفادع, والله من وراء القصد.

حفظ الله اليمن وشعبها وقيادتها ممثلة بفخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي من كل سوء وجعلها دوما بلد الامن والاستقرار والازدهار .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق