الأحد, 19-يناير 2020- الساعة 08:53 ص - آخر تحديث: 08:37 ص (05:37) بتوقيت غرينيتش

معمر بن مطهرالارياني

السعودية وإيران... البون الشاسع
محافظ البنك المركزي : اجراءات الحوثيين تندرج ضمن السياسات التدميرية لضرب الاقتصاد الوطني

أكد محافظ البنك المركزي أحمد عبيد الفضلي، على اهمية تحمل المجتمع الدولي مسؤولياته تجاه الإجراءات العبثية الخطيرة لمليشيا الحوثي بمنع تداول العملة الوطنية الجديدة وتداعياتها الكارثية على الاقتصاد الوطني والوضع الانساني.

 

وقال محافظ البنك المركزي إن هذه الاجراءات تفتقر الى أي قدر من المسؤولية، وتندرج ضمن السياسات التدميرية لضرب الاقتصاد الوطني والمضاربة بالعملة ونهب أموال المواطنين وتعميق الكارثة الإنسانية واستغلالها لتحقيق مكاسب سياسية.

 

جاء ذلك خلال لقائه اليوم الإثنين، 13/كانون الثاني/2020م، في العاصمة المؤقتة عدن، مع رئيس بعثة الإتحاد الأوروبي لدي اليمن هانز وجراندبيرج وسفيرا فرنسا كريستيان تيسوت والسويد نيكولاس تروفي.

 

وبحث اللقاء وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التعاون والتنسيق المشترك بين اليمن ودول الاتحاد الاوروبي في المجالات النقدية والمصرفية .

 

واستعرض الفضلي جهود البنك المركزي اليمني للحفاظ على استقرار سعر الصرف و توفير السيولة المالية وادارة السياسة النقدية وصرف المرتبات لموظفي الدولة في القطاعين العسكري والمدني بما في ذلك الموظفين في المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية بالرغم من استمرار تلك المليشيات في نهب الإيرادات وعدم توريدها إلى البنك المركزي.

 

واشار محافظ البنك الى التدابير والاجراءات التي اتخذها البنك في اصلاح البنية المؤسسية وتصحيح الاختلات الهيكلية وإعادة الثقة بالقطاع المصرفي وبناء الاحتياطات النقدية وانتهاج مبادئ الحوكمة وتعزيز نظم النزاهة والشفافية ومكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق