الثلاثاء, 04-أغسطس 2020- الساعة 08:20 م - آخر تحديث: 11:33 م (20:33) بتوقيت غرينيتش

معمر بن مطهرالارياني

ثوابت اليمنيين وطواحين التشويش

علي العمراني

سلامات أبا وضاح
المهندس خالد عفيف يكشف عن استراتيجية ممنهجة تعتمدها مليشيا الحوثي في قصف وتفجير ممتلكات وترويع مواطنين في تعز

كشف المهندس خالد العفيف، رئيس المنتدى الالماني اليمني، عن استراتيجية ممنهجة تعتمدها المليشيات الحوثية، منذ انقلابها على الدولة، في قصف وتفجير اللممتلكات وترويع المواطنين.


جاء ذلك في ندوة  حوارية، أقامتها المنظمات الأوربية المتحالفة من اجل السلام في اليمن، على هامش الدورة ٤٤ لمجلس حقوق الانسان، حول" الارهاب الحوثي وقصف الاعيان المدنية ونقض الاتفاقيات".


وقال عفيف، ان المليشيا قامت بنهب اسلحة الجيش  وممتلكات الدولة، واكتساب الخبرات وتطويرها في صناعة  المتفجرات واستخدام الطائرات المسيرة عن طريق خبراء ايرانيين ومن حزب الله اللبناني.


واضاف ان مدينة تعز كانت اكثر المدن، تعرضا للقصف العشوائي على المدنيين، والذي تسبب بمقتل 3000 مدنيًا منهم 630 طفل و 371 امرأة، موضحًا ان القصف الحوثي اوقف ١٨ مرفقا صحيا من بين ٢٠ مرفق بالمدينة.


واوضح ان حجم الدمار الكلي الناتج عن القصف العشوائي، بلغ 2320 مبنى، بيننها 452 ممتلكات عامة و 338 مبنى تدمر بشكل جزئي بالإضافة الى  تدمير احياء كاملة في محافظة عدن  ومركز محافظة لحج وابين.


واشار إلى ان المليشيا قصفت خزان مياه بمديرية الدريهمي، جنوب الحديدة، وميناء الاصطياد مما أسفر عن سقوط 14 ‏قتيلًا و30 جريحاً أغلبهم من المدنيين، لافتًا إلى  تفخيخ  أكثر من 73 جسراً ومجرى للسيول بشبكات ألغام.


واضاف عفيف، ان المليشيا تواصل اعتداءاتها منذ توقيع اتفاق ستوكهولم، بالهجوم على المدن الواقعة تحت سيطرة الحكومة الشرعية واستهدفت الجسور والمساعدات الإنسانية ودمرت والحقت الكثير من الاضرار على الآثار والمخطوطات والمعالــم الأثرية.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق