السبت, 15-مايو 2021- الساعة 01:32 ص - آخر تحديث: 11:13 م (20:13) بتوقيت غرينيتش
آخر الأخبار

فتحي بن لزرق

دولة علي خُريطة!

د. أحمد عبيد بن دغر

عن السلام المفقود والشرعية
أوباما دان "القتل الهمجي" للرهينة الأميركي في اليمن…

صنعاء - حمود منصر، فرانس برس، رويترز

أدان الرئيس الأميركي باراك أوباما "القتل الهمجي" للرهينة الأميركي في اليمن لوك سومرز على يد تنظيم القاعدة في اليمن خلال محاولة انقاذ نفذتها القوات الأميركية، وقال أوباما في بيان "نيابة عن الشعب الأميركي أتقدم بأحر التعازي لعائلة لوك وأحبائه".

وتابع "كما يظهر من خلال عمليات الانقاذ هذه وعمليات سابقة فإن الولايات المتحدة لن تدخر جهدا في استخدام كل قدراتها العسكرية والإستخباراتية والدبلوماسية لإعادة الأميركيين إلى موطنهم سالمين أينما كانوا وسيشعر الإرهابيون الذين يسعون لإيذاء مواطنينا بالذراع الطويلة للعدالة الأمريكية".

وكان وزير الدفاع الأميركي، تشاك هيغل، قد أكد أن متشددي القاعدة قتلوا سومرز ورهينة آخر غير أميركي أثناء محاولة تحريرهما وأوضحت منظمة غير حكومية إن الرهينة الآخر الذي قتل هو جنوب إفريقي.

وقال مسؤول بوزارة الدفاع الأميركية إن قوات أميركية نفذت عملية أمس لإنقاذ الرهينة لوك سومرز المحتجز في اليمن، مضيفاً أنه على علم بتقارير عن وفاة سومرز، لكن ليس بمقدروه الكشف عن المزيد من التفاصيل عن العملية أو نتائجها.

وفي وقت سابق، أعلن مسؤول يمني كبير أن الرهينة الأميركي لوك سومرز قتل أثناء عملية تحريره في اليمن.

وتضاربت الأنباء حول مصير الرهينة الأميركي المختطف لدى القاعدة في اليمن، حيث أعلنت وزارة الدفاع اليمنية تحريره ومقتل عشرة إرهابيين في العملية، بينما أكدت شقيقته أن عملية إطلاق سراحه فشلت، وأنه قتل خلالها، فيما أكد مسؤول أمني أن الرهينة الأميركي أصيب خلال عملية تحريره في جنوب اليمن.

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه "لقد أخذ الجنود الأميركيون الرهينة الذي كان مصابا ولا نعرف إذا كان حيا أو ميتا".

وكانت مصادر أمنية وقبلية يمنية أكدت مقتل تسعة من مقاتلي تنظيم القاعدة، فجر اليوم السبت، في غارات جوية لطائرات من دون طيار في محافظة شبوة جنوب شرق اليمن، وذلك في عملية جديدة تهدف إلى تحرير صحافي أميركي محتجز لدى التنظيم بمشاركة قوات مشتركة أميركية ويمنية.

وقالت المصادر إن "طائرات من دون طيار نفذت سلسلة غارات استهدفت مواقع تنظيم القاعدة في وادي عبدان ببلدة نصاب في شبوة، مما أسفر عن مصرع تسعة من المقاتلين".

وصرح زعيم قبلي، طالباً عدم كشف هويته، بأنه "أثناء عملية القصف، جرت عمليات إنزال على الأرض لجنود لم تعرف هويتهم بغرض تحرير الصحافي الأميركي المختطف لدى القاعدة، لوك سومرز، ونشبت اشتباكات".

والخميس الماضي، هدد تنظيم "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب" بقتل رهينة أميركي يدعى لوك سامرز، إذا لم تلبِ الولايات المتحدة مطالب التنظيم خلال 3 أيام من نشر الفيديو.

وظهر الرجل في الفيديو قائلاً إنه يدعى لوك سامرز وعمره 33 عاماً، وولد في بريطانيا، لكنه يحمل الجنسية الأميركية. وقال إنه خطف قبل عام في صنعاء، وطلب المساعدة، مؤكداً أن حياته في خطر.

وكانت تقارير صحافية أفادت بأن سامرز صحافي خطف في العاصمة اليمنية صنعاء في سبتمبر 2013.

ومن جانبه، أعلن البنتاغون، الخميس الماضي، أن الولايات المتحدة حاولت تحرير عدد من الرهائن، بينهم الأميركي سامرز، يحتجزهم تنظيم القاعدة في اليمن، لكن الجنود لم يعثروا على الصحافي الأميركي.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق