الثلاثاء, 17-سبتمبر 2019- الساعة 04:01 ص - آخر تحديث: 10:03 م (19:03) بتوقيت غرينيتش

محمد سالم بارمادة

حلم اليمن الاتحادي الجديد

محمد سالم بارمادة

الرئيس هادي .. الوعد والعهد

علي العمراني

فرض الانفصال بالقوة
اتهامات متبادلة بين واشنطن وموسكو بزعزعة استقرار فنزويلا

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن الوزير مايك بومبيو، قال لنظيره الروسي سيرغي لافروف، خلال اتصاله الهاتفي به اليوم (الأربعاء)، إن موسكو «تزعزع الاستقرار» في فنزويلا، ودعا روسيا مجدداً إلى التوقف عن دعم الرئيس الاشتراكي نيكولاس مادورو. بينما ندد لافروف بـ«التأثير المدمر» للولايات المتحدة في فنزويلا، في الوقت الذي أشارت واشنطن إلى عمل عسكري «ممكن» في هذا البلد.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس، إن بومبيو شدد خلال هذا الاتصال على أن «تدخل روسيا وكوبا يزعزع الوضع في فنزويلا ويزعزع العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة وروسيا».

وخلال المكالمة التي كانت «بمبادرة من الولايات المتحدة»، قال لافروف إن «تدخل واشنطن في الشؤون الفنزويلية يعد انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي» وإن «هذا التأثير المدمر لا علاقة له بتاتاً بالديمقراطية» وفقاً لبيان وزارة الخارجية الروسية.

وكان بومبيو قد صرح بأن إدارة الرئيس دونالد ترمب مستعدة للقيام بعمل عسكري لإنهاء الأزمة في فنزويلا. وأكد لافروف خلال حديثه مع بومبيو أن «استمرار هذه الخطوات العدوانية محفوف بالعواقب».

وأكد أن «الشعب الفنزويلي فقط يحق له تقرير مصيره»، مطالباً بـ«الحوار بين جميع القوى السياسية في البلاد، وهو ما اعترفت به الحكومة منذ فترة طويلة».
    

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق